آخر الأخباراخبار مصر › صديق الشهيد منسي: كان ينزف.. ويده تحركت وحضنت والده في القبر ..فيديو

صورة الخبر: الشهيد منسي
الشهيد منسي

قال المحامى رأفت بلط، الصديق المقرب للشهيد أحمد منسى، إن الشهيد البطل دفن جوار والده، مضيفًا "أحمد بعد استشهاده كان في المستشفى وكان نائما في غاية السكون والسكينة.. ومنسى كان ينزف حتى تم دفنه.. كان يوجد جرح قطعى أسفل الفروة.. وكسر في قاع الجمجمة ولا توجد أي إصابات أخرى".

وأضاف "بلط"، في حواره مع الإعلامية بسمة وهبة، ببرنامج "كل يوم" المذاع على شاشة "إكسترا نيوز"، "منسى استشهد بشظية طلقة في رأسه وتسببت في جرح قطعى وكسر في قاع الجمجمة إنما باقى جسمه مكنتش فيه خربوشة".

وتابع "وإحنا بندفنه، إيده لم تنزلق وتحركت بشكل كامل وحضنت والده.. فالراجل بتاع المدفن انهار وسقط على الأرض من المشهد.. في تلك اللحظة قلت منسى صاحى.. منسى قصة تانية خالص".

وذكر أن منسى كان يثق فيه بشكل كبير، ويرى أنه "العين المدنية" في حياته، ويستمع له عن الحياة والواقع في مصر، مضيفًا أن تجربة ذهاب منسى إلى سيناء فى المرة الأولى كانت مؤلمة جدًا، حيث أخفى ذلك عن والديه.

وأشار إلى أنه كان على علاقة قوية بوائل كمال، ووالدته كانت تشجعه دائمًا على الشهادة، مستطردًا "قال لوالدته احتمال اطلع سيناء مكان شبراوى، وأنا خايف أموت فقالتله إيه يعنى؟ والدك لو عايش كان لطشك جوز قلام، واستشهد وائل بعد تلك الواقعة بـ 15 يومًا فقط".

وواصل: "والدة وائل كان قلبها محروق على منسى، وقالت له لو مجبتش حق منسى مين هيجيبه؟"، مستطردًا: "وائل قالى مش هموت ببلاش.. وعاوز ادفن مع منسى".

https://www.facebook.com/watch/?ref=external&v=462108574608119

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على صديق الشهيد منسي: كان ينزف.. ويده تحركت وحضنت والده في القبر ..فيديو

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
99030

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن:

أخبار مصر الأكثر قراءة

كل الوقت
30 يوم
7 أيام