آخر الأخباراخبار مصر › مستشار الرئيس للصحة: كورونا شرس وموجود من 2003.. و85% من المصابين لا تظهر عليهم أعراض.. فيديو

صورة الخبر: مستشار الرئيس للصحة
مستشار الرئيس للصحة

قال مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة، الدكتور محمد عوض تاج الدين، إنه تم عقد اجتماع برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى لدراسة الاحتياطى الموجود للمستلزمات والأجهزة الطبية، وكيفية تفعيل ومتابعة الحالات والمرضى بفيروس كورونا، وأماكن العزل والمستشفيات فى كل محافظات الجمهورية.

وأكد مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة أن "الدولة تتابع بدقة شديدة كل جديد فى مجال الوصول لمصل لفيروس كورونا، ويتم متابعة الأبحاث العلمية والأمصال ومدى استجابتها فى مقاومة الفيروس، وفورًا نسعى وراءه لكى نوفر للمريض المصرى كل ما هو متاح عالميًا من أدوية أو عقاقير ضد فيروس كورونا".

وأضاف أنه يتابع بدقة مدى فاعلية العلاج ببلازما المتعافين من فيروس كورونا، لافتًا إلى أنه عندما يصاب المريض بأي مرض تتكون أجسام مناعية في جسمه لمقاومة المرض وتساعد على شفائه وتكون موجودة في جسده لفترة طويلة.

جاء ذلك في مداخلة هاتفية ببرنامج "هذا الصباح" تقديم الإعلامية خلود زهران، المذاع على فضائية "إكسترا نيوز".

وأوضح أنه تم عقد اجتماع برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى لدراسة الاحتياطى الموجود للمستلزمات والأجهزة الطبية، وكيفية تفعيل ومتابعة الحالات والمرضى بفيروس كورونا، وأماكن العزل والمسشتفيات فى كل محافظات الجمهورية، مؤكدًا أن الاجتماع دورى يتم بشكل مستمر هدفه ضمان وصول الرعاية الطبية لكل المرضى، واكتشاف الحالات.

وأشار مستشار رئيس الجمهورية، إلى أنه يجب على الشعب المصرى العظيم اتباع الإجراءات الوقائية التى تناشده بها الحكومة للوقاية من فيروس كورونا، لافتا إلى أنه بداية من شهر أكتوبر القادم سيبدأ موسم الشتاء، ولذلك هناك فئات معينة تكون أكثر عرضة للإصابة بالإنفلونزا الموسمية، لذلك نوصى بتطعيمها ضد تطعيم الإنفلونزا الموسمية.

وأكد أن تطعيم الإنفلونزا الموسمية يتغير كل سنة عن التى سبقتها، وذلك من خلال الدراسة عالميًا من أكثر أنواع الإنفلونزا انتشارًا لعمل تطعيم لها.
وقال إن الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالإنفلونزا نوصيها بالحصول على التطعيم الموسمي فى بداية فصل الشتاء لوقايتها من الإصابة، وقد يقلل من حدة الإصابة بالإنفلونزا ويقلل مضاعفاتها.

وأضاف أن الدولة تتابع بدقة شديدة كل جديد فى مجال الوصول لمصل لفيروس كورونا، ويتم متابعة الأبحاث العلمية والأمصال ومدى استجابتها فى مقاومة الفيروس، وفورًا نسعى وراءه لكى نوفر للمريض المصرى كل ما هو متاح عالميًا من أدوية أو عقاقير ضد فيروس كورونا.

وأكد مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة، الدكتور محمد عوض تاج الدين، أنه يتابع بدقة مدى فاعلية العلاج ببلازما المتعافين من فيروس كورونا، لافتًا إلى أنه عندما يصاب المريض بأي مرض تتكون أجسام مناعية في جسمه لمقاومة المرض وتساعد على شفائه وتكون موجودة في جسده لفترة طويلة.

وقال مستشار رئيس الجمهورية، إن البلازما هي أحد مشتقات الدم، مشيرًا إلى أنه في بعض البلاد بدأت التجارب السريرية للعلاج ببلازما دم المتعافين من فيروس كورونا، للعمل على اختصار مدة العلاج للمريض المصاب.

وأكد أن بلازما الشخص المتعافي يحقن بها المريض الذى تكون حالته شديدة للتخفيف والتقليل من مدة علاجه، مضيفًا أن مصر بدأت بالفعل فى التجارب السريرية للعلاج بالبلازما من المتعافين ولكن النتيجة لن تظهر الآن.

وأشار إلى أنه سيتم الإعلان عن النتائج النهائية للتجارب السريرية لعلاج المرضى المصابين بفيروس كورونا، ببلازما الدم الخاص بالمتعافين من الفيروس.

ونوه إلى أن الإعلان عن تلك النتائج يحتاج وقتا للتأكد من النتائج النهائية وحصر عدد المصابين الذين تلقوا البلازما والتعرف على نتائجه.

فى السياق ذاته، أوضح مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة، الدكتور محمد عوض تاج الدين، أن فيروس كورونا مثله مثل أى فيروس تعرضنا له من قبل، لافتًا إلى أنه نُشر على مواقع التواصل الاجتماعى مؤخرًا تصريحاته منسوبة له تخوف المواطنين من تداعيات فيروس كورونا وتثير الرهبة والبلبلة في نفوس المواطنين.

وقال مستشار رئيس الجمهورية: "أنا دائمًا أقول حقائق علمية ثابتة وأطمئن الشعب المصرى، وواثق أن الشعب المصرى سيساهم مع الحكومة فى تخطى تلك المرحلة ومكافحة فيروس كورونا من خلال اتباع الإجراءات الوقائية".

وأكد أنه ليس له أى صفحة على مواقع التواصل الاجتماعى يكتب عليها ولا يحذر فيها المواطنين، مضيفًا أن الرسالة ليست منه ولكنها من الشائعات.

وأشار إلى أنه يوصل الرسالة للمواطنين من خلال القنوات الإعلامية فقط وليس من خلال مواقع التواصل الاجتماعى.

وقال مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة، الدكتور محمد عوض تاج الدين، إنه يجب التعايش مع فيروس كورونا، لأنه مثله مثل أى فيروس موجود معنا فى الحياة، لافتًا إلى أن فيروس كورونا معروف منذ القدم أنه أحد الفيروسات التي تسبب التهابات ومشكلات فى الجهاز التنفسي.

وأضاف مستشار رئيس الجمهورية، أنه كل فترة تظهر سلالة جديدة للفيروس مثله مثل الإنفلونزا الموسمية والذى يتطور كل عام عما قبله، مؤكدًا أن فيروس كورونا موجود منذ سنوات عديدة وأصيب به أشخاص فى عامي 2003 و2014، ولكن السلالة التى ظهرت فى نهاية عام 2019 هى سلالة جديدة وشرسة، ولا توجد أى مقاومة لها حتى الآن لعدم وجود أجسام مضادة فى جسم الإنسان لتلك السلالة.

وأشار إلى أن تلك السلالة ستضعف مع الوقت، وقد يكون هناك تطعيم لها أو دواء للعلاج منها، ولكن تلك الفترة يوجد نشاط للفيروس، لذلك يجب اتباع الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا وتحقيق التباعد الاجتماعى وارتداء الكمامات والحرص على غسل اليدين بشكل مستمر.

ونوه إلى أن 85% من حالات الإصابة بفيروس كورونا تكون أعراضها بسيطة جدًا ويمكن أن لا تظهر عليهم أعراض، ولكن الخطورة على الأشخاص أصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن، لذلك ننصح بمقاومة الفيروس من خلال اتباع الإجراءات الوقائية، موضحًا أن الفرد الواحد من الممكن أن يعدى 3 أشخاص بفيروس كورونا.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على مستشار الرئيس للصحة: كورونا شرس وموجود من 2003.. و85% من المصابين لا تظهر عليهم أعراض.. فيديو

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
32979

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن:

أخبار مصر الأكثر قراءة

كل الوقت
30 يوم
7 أيام