آخر الأخباراخبار مصر › شقيقة سعاد حسني: أختي تم إلقاؤها من شرفة منزلها «بتحريض من صفوت الشريف»

صورة الخبر: سعاد حسني
سعاد حسني

استنكرت جنجاه عبد المنعم حافظ، شقيقة الفنانة الراحلة، سعاد حسني، حِفظ التحقيقات في البلاغ الذي قدمته ضد صفوت الشريف، رئيس مجلس الشورى السابق، وحبيب إبراهيم العادلي، وزير الداخلية الأسبق، ورأفت بدران، ونادية يسري فضل، تتهمهم فيه بقتل شقيقتها.

وقالت «جنجاه»، في حوار نشرته صحيفة «الراي» الكويتية على موقعها الإلكتروني، صباح الجمعة: «الأدلة واضحة ضد القتلة، إلى جانب الإثباتات غير القابلة للشك التي قمت بتقديمها للنيابة، والتي تؤكد أن سعاد تعرضت للاغتيال والقتل وتم إلقاؤها من شرفة منزلها بتحريض من صفوت الشريف، إثر إعلانها أنها ستكتب مذكراتها بعد أن قرر وقف علاجها على نفقة الدولة بينما كانت في آخر مراحل العلاج، وهذا القرار أكد لي أن رموز النظام السابق مازالوا أقوياء ويحركون الأمور».

وشددت «جنجاه»، حسب «الراي»، على «خطورة» مذكرات سعاد حسني، لأنها «كانت ستكشف كثيرًا من الأسرار عن تعاملاته وتجاوزاته وإدانته في أمور كثيرة»، في إشارة منها لصفوت الشريف.

وعلّقت على حفظ التحقيق في البلاغ الذي قدمته، بقولها: «صدمة كبيرة، فلم أتوقع أن يصدر مثل هذا القرار في مثل هذا الوقت، فبعد ثورة 25 يناير التي ثار فيها الشعب على الظلم تفاجأنا بأن الظلم لا يزال موجودًا ولم يتحقق العدل الذي حلمنا به، ولكن هذا يؤكد أن أهداف ثورة 25 يناير لم تتحقق حتى الآن ومازال الفساد يحكم مصر، رغم أن الثوار طالبوا بالعدل».

اقرأ أيضًا

حفظ التحقيقات في اتهام صفوت الشريف وحبيب العادلي بقتل سعاد حسني
بالفيديو.. مقدم شرطة سابق: رأفت بدران هو الاسم الحركي لقاتل سعاد حسني
بالفيديو.. اعتماد خورشيد: صفوت الشريف سيطر على مبارك بنفس أسلوب سعاد حسني

وقالت «جنجاه»: «بادرت بتقديم أدلة عديدة، من بينها ما تم إعلانه في وسائل الإعلام وبعضها الآخر كان سريًا للحفاظ على جدية وسرية التحقيقات، ولهذا لم أقتنع بالأسباب التي يتم إعلانها بأن الأدلة لم تكن كافية».
وأضافت: «لن أتنازل عن حق شقيقتي، ولا بد أن يأخذ الجاني جزاءه ويعرفه الجميع، ولهذا سوف أستمر في كل الطرق القانونية، وهناك فرصة للطعن من جديد وسوف أستخدم كل الحقوق والخيوط القانونية، على أمل أن يفيق ضمير العدالة».

وشددت «جنجاه» على أنها ستواصل الدفاع عن شقيقتها سعاد حسني، مضيفة في ختام حوارها: «لن أتراجع عن فضح القتلة وسوف أكشف كل الحقائق والأدلة التي احتفظت بسريتها على الملأ، وسوف تسيء إلى كثيرين وسوف أقنن هذا وأجمع كل المعلومات والأسرار في كتاب يكشف الحقائق التي تؤكد أن سعاد حسني لم تنتحر، بل كانت قوية ومتفائلة ومحبة للحياة وتم الغدر بها وقتلها وتشويهها بهذه الصورة الصعبة على عكس المتوقع بدلاً من تكريمها والاحتفاء بها».

يأتي ذلك، بعدما قرر المستشار محمود علاء الدين، قاضي التحقيق المنتدب من وزير العدل، الأحد، حفظ التحقيقات في البلاغ المقدم من جنجاه عبد المنعم حافظ، شقيقة الفنانة الراحلة سعاد حسني، ضد صفوت الشريف، رئيس مجلس الشورى السابق، وحبيب إبراهيم العادلي، وزير الداخلية الأسبق، ورأفت بدران، ونادية يسري فضل، تتهمهم فيه بقتل شقيقتها.

وانتهى قاضي التحقيق بعد تحقيقات استمرت قرابة العام إلى أن أقوال شهود الإثبات اجتهادية، واستنتاجات شخصية لقائليها في سبيل الحدث والتخمين، لرفضهم فكرة إقدام الفنانة على الانتحار، وإلى أن أقوال الشهود لم ترقَ إلى مرتبة الشهادة المعتبرة قانونًا، حيث افتقرت إلى الدليل والقرينة.

المصدر: المصري اليوم

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على شقيقة سعاد حسني: أختي تم إلقاؤها من شرفة منزلها «بتحريض من صفوت الشريف»

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
34205

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن:

أخبار مصر الأكثر قراءة

كل الوقت
30 يوم
7 أيام