آخر الأخباراخبار مصر › الأمن الوطني ينجح في الكشف عن خلية مصر الجديدة التكفيرية

صورة الخبر: الأمن الوطني
الأمن الوطني

كشفت تحريات قطاع الأمن الوطني تفاصيل سقوط خلية مصر الجديدة، والمنضم إليها سبعة متهمين تابعين لولاية سيناء التابعة لتنظيم داعش الإرهابي، حيث تبين قيام الجماعة بإصدار فتوى بتكفير أبناء قبيلة الترابين في سيناء لمعاونتهم قوات الأمن في تتبع معسكرات التكفيريين وضبط أعضائها.

وردت معلومات أكدتها تحريات الأمن الوطني، أفادت تولى المتهم محمد سعد - حركي "أبو حمزة القاضي"، والمتهم محمد خليل - حركي "أبو عادل النخلاوي" قيادة في جماعة ولاية سيناء التابعة لتنظيم داعش الإرهابي، والقائمة على تكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه، ووجوب قتاله وأفراد القوات المسلحة والشرطة بدعوى عدم تطبيق الشريعة الإسلامية، واستهداف منشآتهم والمنشآت العامة، واستباحة دماء المسيحيين واستحلال أموالهم وممتلكاتهم ودور عبادتهم وتلقى أولهما تكليفات من كوادر الجماعة باستقطاب أعضاء للانضمام إليها.

تحريات الأمن الوطني في خلية مصر الجديدة
وتضمنت تحريات الأمن الوطني في خلية مصر الجديدة، أنه نفاذا لتكليفات كوادر الجماعة باستقطاب أعضاء، انضم للخلية المتهمين حسن سيد، وعبد الله نعيم، ويوسف عواد، وعنتر محمد، وعبد القادر عودة، عقب صقلهم فكريا وإقناعهم بأغراض الجماعة وأهدافها، وفي إطار إعداد عناصر تلك الجماعة لتحقيق أغراضها، أعد المتهم الأول برنامجا تدريبيا ارتكن فيه إلى ثلاثة محاور، أولها فكري قائم على الإمداد بالكتب والمطبوعات والإصدارات الإلكترونية داعمة للأفكار والمفاهيم التكفيرية، فضلا عن عقد لقاءات تنظيمية بصفة دورية تم من خلالها تدارس تلك الأفكار والمفاهيم لترسيخ قناعته بها.

وجاء في تحريات الأمن الوطني، تمثل المحور الثاني في نطاق أمني تمثل في دراسة أساليب كشف المراقبة وكيفية التخفي واتخاذ أسماء حركية تلافيا للرصد الأمني، والثالث عسكري تمثل في تلقيهم تدريبات بمعسكرات صحراء سيناء وتأهيلهم ورفع قدراتهم القتالية بتدريبهم على كيفية استخدام الأسلحة النارية وحرب العصابات والمدن والشوارع، وإعداد وتصنيع العبوات المفرقعة وكيفية استعمالها.

واعتمدت هذه الجماعة في تحقيق أغراضها على ما أمدها به المتهمان الأول والثاني من أسلحة ومفرقعات وآلات ومركبات ومهمات وأموال حازها ونقلها المتهمون من الثالث حتى السادس، فضلا عما أمدها به المتهم السابع من دعم لوجيستي تمثل في مواد غذائية ومستلزمات معيشية تحقيقا لاغراضها.

وتابعت تحريات الأمن الوطني، أنه عقب الانتهاء من إعدادها، ألحق المتهمان الثالث والرابع بالمجموعات الشرعية بالجماعة وأسند إليهما إعداد المنضمين الجدد إليها فكريا، وذلك بترويجها أفكار الجماعة المار بيانها الداعية لاستخدام العنف، و إمدادهم في سبيل ذلك بهواتف محمولة وأجهزة لوحية محمل عليها عدة إصدارات وكتيبات لترسيخ قناعاتهم بقتال ضباط وأفراد القوات المسلحة والشرطة تنفيذا لأغراض الجماعة، فضلا عن تكليف المتهم الثالث بتولى مسئولية لجنة الفتوى بمنطقة الشيخ زويد والتى تتولى إصدار فتاوي شرعية بوجوب استهداف أفراد القوات المسلحة والشرطة والمتعاونين معهم.

وأكدت تحريات الأمن الوطني، أنه في إطار تنفيذ المخطط العدواني لتلك الجماعة، نفذ المتهمون من الثالث حتى السادس عدة أعمال عدائية قبل تمركزات أمنية، كما صدرت فتوى من الجماعة بتكفير أبناء قبيلة الترابين في سيناء لمعاونة قوات الأمن في تتبع معسكرات التكفيريين وضبط أعضائها.
إحالة 6 متهمين للمفتي في قضية خلية مصر الجديدة
قررت الدائرة الثالثة إرهاب، بمحكمة جنايات أمن الدولة العليا، المنعقدة بمأمورية مركز الإصلاح والتأهيل ببدر، برئاسة المستشار وجدي عبد المنعم، إحالة متهم جديد "حسن سيد أحمد" للمفتي لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه بالقضية رقم 8448 لسنة 2022 جنايات مصر الجديدة، والمقيدة برقم 2103 لسنة 2021 حصر أمن الدولة العليا، المعروفة إعلاميا بـ " خلية مصر الجديدة" وقررت المحكمة مد أجل الحكم على 5 متهمين في ذات القضية محال أوراقهم للمفتي إلى جلسة 22 يناير.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الأمن الوطني ينجح في الكشف عن خلية مصر الجديدة التكفيرية

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
24188

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن:

أخبار مصر الأكثر قراءة

كل الوقت
30 يوم
7 أيام