آخر الأخباراخبار مصر › «3 مواشي وحمار» تقود عاملًا إلى حبل المشنقة .. ما القصة؟

صورة الخبر: «3 مواشي وحمار» تقود عاملًا إلى حبل المشنقة .. ما القصة؟
«3 مواشي وحمار» تقود عاملًا إلى حبل المشنقة .. ما القصة؟



«3 مواشي وعربة كارو» كتبت نهاية عامل مصنع كارتون في مدينة الخانكة وقادته إلى حبل المشنقة.. فما كواليس القصة؟

بدأت القصة منذ أشهر قليلة داخل حظيرة مواشى بإحدى الأراضى الزراعية بمنطقة عزبة الأبيض التابعة لمنطقة أبو زعبل بالخانكة، حينما كان الحاج فوزى ب"، 58 سنة، يجلس بجوار ماشيته وسط الزراعات ليحميها ولم يكن يعلم أن هناك احدهم يتربص به لسرقة “شقا عمره” المتمثل في مواشيه الثلاثة وعربته الكارو والحمار.

"م. م. ع" 33 سنة عامل بمصنع كرتون بمحيط موقع الجريمة ، أغواه شيطانه حتى قرر سرقة المواشي وبيعها ، ولكن وقف الحاج فوزي صاحب المواشي حائلا بينه وبين جريمة السرقة فأخذ يفكر إلى أن عقد العزم على التخلص منه لسهولة سرقتها حتى لا ينكشف أمره.

تشريح جثة شاب تعرض للضرب على يد دجال بالشرقية
وفي إحدى الليالي بعد أن عقد اللص العزم على جريمته، انقض على الحاج فوزى في ساعة متأخرة من الليل وهو بجوار حظيرته وبسرعة البرق، لف حبلا حول رقبته وخنقه فظل يقاوم حتى فاضت روحه، وتمكن اللص من سرقة المواشي والعربة الكارو بالحمار.

هرب اللص بالمواشي ظنا منه أنه سينجو ما لم يره أحد، وعثر الأهالي المتوجهون إلى زراعاتهم على جثة الحاج فوزى مخنوقا فهرولوا الى ابلاغ الشرطة.

وبمناظرة الجثة تبين أن بها آثار خنق حول الرقبة بواسطة حبل عثر عليه بجوار الجثة، وبالبحث والتحري توصلت المباحث للجاني، وتمكن ضباط مباحث مركز شرطة الخانكة من ضبطه، أثناء قيامه ببيع الماشية وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة.
وتم التحفظ على المضبوطات وأحيل المتهم للنيابة، وأمر باسم عبدالباقى رئيس نيابة الخانكة بمحافظة القليوبية حبس المتهم على ذمة التحقيقات لقيامه بقتل مزارع، خنقا بحبل واستولى على 3 رءوس ماشية ودابة وعربة كارو وتوجيه تهمتى القتل مع سبق الإصرار والترصد والسرقة إلى أن أحالته النيابة العامة للمحاكمة.

وقضت محكمة جنايات بنها فى القضية رقم 19838 جنايات مركز الخانكة والمتهم فيها "م م ز"، 33 سنة عامل بمصنع كرتون بإحالة أوراقه لفضيلة مفتى الديار المصرية لإبداء الرأي الشرعي فى إعدامه، وحددت جلسة 23 يناير المقبل، للنطق بالحكم.

وشهدت محكمة جنايات بنها أعمالا تأمينية مشددة بقيادة العميد محمد سعيد حيث انتشرت قوات التأمين بمحيط المحكمة وداخلها للحفاظ علي سير عملية المحاكمة للمتهمين.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على «3 مواشي وحمار» تقود عاملًا إلى حبل المشنقة .. ما القصة؟

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
66632

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن:

أخبار مصر الأكثر قراءة

كل الوقت
30 يوم
7 أيام