آخر الأخباراخبار مصر › مخطط إرهابي لدعم التكفيريين فى سيناء بـ6 ملايين دولار

صورة الخبر: التكفيريين
التكفيريين

قالت مصادر أمنية مطلعة إنه تم رصد تحركات جديدة لعناصر تكفيرية من دول مختلفة وصلوا إلى قطاع غزة قبل حوالى 8 أيام ليستقروا بأحد المعسكرات التابعة لحركة حماس، حيث تسعى تلك العناصر بالتنسيق مع أجهزة مخابرات أجنبية، لوضع مخططات جديدة لدعم وتمويل الجماعات التكفيرية والإرهابية الموجودة فى سيناء، بعد الخسائر الفادحة التى تكبدتها تلك الجماعات طوال الفترة الماضية، وتجفيف أغلب البؤر التابعة لها، وقطع كافة طرق الإمدادات التى كانت تقوم أجهزة أجنبية بتوصيلها إليهم عبر الحدود البرية والبحرية.

وأشارت إلى أن العناصر التكفيرية التى دخلت إلى قطاع غزة تم الدفع بها من أجل التنسيق مع قيادات تكفيرية موجودة بالقطاع، كانت قد هربت فى أوقات سابقة من سيناء عبر الأنفاق، وذلك لعدم قدرتها على مواجهة العمليات الأمنية المتلاحقة وتصفية أعداد منهم والقبض على آخرين ونقص التمويل، حيث تم عقد عدة اجتماعات داخل المعسكر الذى استقروا به طوال الفترة الماضية ومنذ وصول العناصر الخارجية التى تحركت بأوراق مزورة.

العناصر موجودة فى القطاع منذ 8 أيام بالتنسيق مع جهاز مخابرات أجنبى.. ومقتل 4 إرهابيين والقبض على 11 ارتكازات أمنية جديدة لحصار «بيت المقدس».. والتنظيم يغتال 5 مواطنين بزعم التعاون مع الأمن فى 48 ساعة

وأوضحت المصادر أن الاجتماعات خرجت بعدة توصيات، على رأسها تخصيص مبلغ يقدر بحوالى 6 ملايين دولار من أجل دعم الجماعات فى سيناء خلال الفترة المقبلة، فى صورة أسلحة وأيضا أموال سائلة من أجل ضم عناصر جديدة للعمل ضمن الجماعات الإرهابية بعد إغرائهم بالأموال، كما خرجت الاجتماعات بتوصيات أخرى وهى العمل على محاولة تجنيد عناصر تكفيرية موجودة فى المحافظات المختلفة للعمل تحت مظلة الجماعات الموجودة فى سيناء ومعاونتهم لتشكيل جماعات عنقودية فى مناطق مختلفة، خاصة فى مناطق الظهير الصحراوى ببعض المحافظات، علاوة على البحث عن سبيل جديد لإدخال الإمدادات فى ظل تجفيف المنابع عبر الأنفاق والحدود البحرية.

وفى هذا الصدد أكدت المصادر أن الأجهزة المصرية ترصد كافة تلك المخططات وتقوم بإفشالها قبل تحقيق أهدافها، خاصة أن الأجهزة الأمنية مصممة على العمل على إخلاء مصر نهائياً من الإرهاب مهما كلفها ذلك من تضحيات.

من جانبها أحبطت قوات مكافحة الإرهاب بشمال سيناء، مخططات تنظيم «أنصار بيت المقدس» الإرهابى لشن هجمات إرهابية، فى الساعات الأولى من صباح أمس، لاستهداف الأكمنة الأمنية، حيث رصدت القوات تحرك تجمعات لعناصر التنظيم فى مناطق مختلفة جنوب مدينة رفح، ونجحت فى إجهاضها، بتوجيه ضربات استباقية لتلك العناصر، ساهمت فى إفشال تنفيذ العمليات.

وأكدت مصادر أمنية أن قوات تأمين شمال سيناء رصدت تحرك أحد العناصر الإرهابية بقرية طويل الأمير، يستقل دراجة نارية، قبل قيامه بزرع عبوة ناسفة على الطريق الرئيسى للقرية، لاستهداف القوات أثناء مرورها بالطريق، وعلى الفور حاصرته القوات وتمكنت من تصفيته بعد محاولته الهرب باستخدام دراجته النارية، وتمكنت القوات من إبطال مفعول العبوة الناسفة، كما نجحت طائرات «الأباتشى» فى تصفية 3 عناصر إرهابية بقرية طويل الأمير، بجانب القبض على 11 آخرين عن طريق القوات البرية.
وأضافت المصادر أن القوات رصدت معلومات حول تجمع عدد من عناصر تنظيم «بيت المقدس» الإرهابى، بإحدى المناطق الزراعية القريبة من قرية السادات برفح، كانت تخطط لاستهداف أكمنة أمنية باستخدام الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، فحلقت مروحية «أباتشى» أعلى منطقة التجمع وقصفتها، ما أسفر عن تصفية 3 عناصر إرهابية وإصابة أعداد أخرى، فضلاً عن حرق وتدمير سيارتين و5 دراجات نارية تستخدمها تلك العناصر فى تنفيذ عملياتها الإرهابية،

وبالتزامن مع تلك الحملات شنت القوات مدعومة بوحدات مكافحة الإرهاب، حملات برية موسعة استهدفت عدة بؤر إرهابية برفح، وتمكنت من القبض على 11 عنصراً إرهابياً، وضبط كمية من الأسلحة النارية وعبوتين ناسفتين، وقذيفتى هاون، وجهاز موتوريلا، وحرق 4 عشش غير مأهولة، تستخدمها عناصر التنظيم كمأوى لها.

كما أحبط خبراء المفرقعات بشمال سيناء عدة محاولات إرهابية، لاستهداف الآليات العسكرية والشرطية بالعبوات الناسفة، حيث عثرت القوات خلال عمليات التمشيط على 6 عبوات ناسفة زرعتها عناصر الإرهاب فى طريق قوات الجيش لاستهدافها بتفجير تلك العبوات عن بعد، وأوضح مصدر أمنى أن خبراء المفرقعات عثروا على عبوة ناسفة زرعتها عناصر الإرهاب بأحد الطرق بمنطقة الغاز بالعريش، كما تم ضبط عبوة أخرى بالطريق الدائرى المؤدى لمطار العريش، وعثرت القوات على عبوة ناسفة على طريق قرية الجورة بجنوب الشيخ زويد، و3 عبوات بطريق «طويل الأمير»، جنوب مدينة رفح، وتعاملت القوات مع تلك العبوات بتفجيرها عن بعد، دون وقوع إصابات.

وشددت قوات الجيش والشرطة الإجراءات الأمنية بالمناطق الحدودية التى تربط شمال بوسط سيناء، لمنع تسلل العناصر الإرهابية إلى جنوب سيناء، حيث أصبحت مدينة شرم الشيخ هدفاً لتلك العناصر الإرهابية، خاصة بعد القبض على بعض العناصر الإرهابية بعدة مناطق بوسط سيناء، وعلى رأسهم «أبوالعرانيس» القيادى بالتنظيم.

ولفت مصدر أمنى إلى أن قوات الجيش والشرطة نصبت أكمنة أمنية جديدة على الحدود التى تربط الشمال بوسط سيناء تتخللها إجراءات تفتيشية صارمة للكشف عن هوية المقبلين من الشمال للوسط والعكس، فضلاً عن تمركز بعض القوات بالدروب والطرق الترابية والصحراوية، التى تسلكها عناصر الإرهاب، وأشار المصدر إلى أن القوات شنت حملات تمشيط موسعة بوسط سيناء وألقت القبض على 18 من المشتبه فى انتمائهم للعناصر التكفيرية سيخضعون للفحص والتحرى عنهم، بجانب القبض على اثنين من العناصر المطلوبة فى قضايا جنائية.

فى المقابل واصل تنظيم «بيت المقدس» استهداف المدنيين، حيث لقى أحد أبناء القبائل مصرعه، أمس، بعد فشل محاولات إنقاذه بمستشفى العريش العام، إثر استهدافه برصاص عناصر التنظيم أثناء وجوده بمحل عمله، خلف مدرسة فاطمة الزهراء بميدان الرفاعى بمدينة العريش، وأشار مصدر أمنى بشمال سيناء إلى أن عناصر مسلحة تنتمى لتنظيم «بيت المقدس» رصدت تحركات المواطن إبراهيم فريد عروج، 35 عاماً، صاحب «كشك بقالة»، وأطلقوا عليه النار، ثم لاذوا بالفرار، وعلى الفور تم نقله للمستشفى للعلاج، وفشلت كافة محاولات إنقاذه ولفظ أنفاسه الأخيرة، وانتقلت لمكان الحادث قوة من الشرطة وأمرت بنقل الجثمان لمبرد مستشفى العريش العام تحت تصرف النيابة العامة، وأضاف المصدر أن التنظيم الإرهابى اغتال 5 من أبناء شمال سيناء خلال 48 ساعة فقط، بدعوى تعاونهم مع الجيش، 3 منهم من سكان مدينة العريش واثنان كانا يقيمان بالشيخ زويد.

المصدر: elwatannews

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على مخطط إرهابي لدعم التكفيريين فى سيناء بـ6 ملايين دولار

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
40352

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن:

أخبار مصر الأكثر قراءة

كل الوقت
30 يوم
7 أيام