آخر الأخباراخبار مصر › « القطان»: السعودية ستظل تدعم القاهرة ومن لا يحب مصر «حاقد»

صورة الخبر: سفير السعودية
سفير السعودية

أكد أحمد القطان، سفير المملكة العربية السعودية بالقاهرة، أن الرياض ستظل تدعم مصر، ولن يستطيع كائن من كان تعكير صفو العلاقة بين البلدين، نافياً أن يكون هناك خلاف بين القيادات السعودية حول الموقف من مصر، مشدداً على أن التعاون العسكرى بين البلدين على أعلى مستوى، وما حدث فى اليمن نموذج لذلك. وأضاف: من لا يحب مصر سواء فرد أو دولة «حاقد».

وأشاد «القطان»، خلال حواره مع رؤساء تحرير الصحف المصرية وكبار الصحفيين، بإعلان القاهرة ووصفه بأنه يمثل طفرة فى العلاقات بين البلدين، معلناً أن الأمير محمد بن سلمان، ولى ولى العهد، سيحضر حفل افتتاح قناة السويس الجديدة غداً.

وأشار السفير السعودى إلى أن الكاتب جمال خاشقجى لا يعبر عن سياسة المملكة، كما أن كثيراً من المصريين يرفضون ما قاله «هيكل» مؤخراً قائلاً: «المملكة سوف تظل رغم أنف هيكل»، وأضاف: محبة الشعب المصرى تسهل 90٪ من مهمة أى سفير للمملكة بالقاهرة، لكن مازال هناك من لا يعرف «غلاوة» مصر لدى السعوديين الذين يدركون أن اهتزاز مصر يمثل اهتزازاً للعالم العربى، مشدداً على أن خالد مشعل جاء إلى السعودية لأداء العمرة، وصافح الملك سلمان خلال وجود الأخير فى مكة دون حوار أو نقاش متحدياً حماس أن تعلن غير ذلك.

وحكى السفير السعودى عن موقف الأمير الراحل سعود الفيصل، وزير الخارجية السابق، بعد ثورة 30 يونيو، حينما استدعاه فى فرنسا وطلب منه اقتراح بيان لإعلانه خلال مقابلة الرئيس الفرنسى، وجاء البيان فى عدة صفحات، فنصحنى مستشاره باختصاره لأن الظروف الصحية للوزير لا تسمح له بإلقائه كاملاً، وعند عرض الأمر على «الفيصل» قال «مصر تستاهل»، وقرر قراءته لكنه حسم الموقف مع الرئيس.

وأوضح «القطان» أن قرار الملك سلمان إطلاق عاصفة الحزم أعاد الهيبة للأمة العربية، مشيراً إلى أن المملكة لن تسمح لإيران بأن تكون خلفها مباشرة، خاصة أنها تعاملت بإيجابية مع كل المبادرات المطروحة ولكن الحوثيين يكسرون الهدنة مع قوات على عبدالله صالح. وأضاف: إن إيران تسعى فى كل مكان لنشر الفوضى وخلق كيانات موازية للدولة كما يحدث فى لبنان.. وقال إن السعودية خط أحمر وإن الحرب مستمرة حتى عودة الرئيس اليمنى، والحوثيون مدعوون إلى مائدة الحوار بعد تنفيذ قرار الأمم المتحدة، موضحاً أن المملكة لم تسع لحرب شاملة، وستكون هناك عملية بناء كاملة بقيادة المملكة فى اليمن.

وأوضح أن قناة السويس تبدأ من باب المندب، والوضع فى اليمن يرتبط بمصير ومصالح مشتركة بين مصر والسعودية، ومصر تشارك فى قوات التحالف بفاعلية غير مسبوقة، وما حققه التحالف من نجاح يؤكد أنه لا يمكن لأحد فرض إرادته على اليمن بعد أن دمر على عبدالله صالح البنية الأساسية على مدى 30 عاماً.

وقال «القطان»: أمريكا دولة حليفة للمملكة، ولا خلافات بينهما سوى فى قضية فلسطين، ومع ذلك تتخذ مواقف إذا ما حدث خلاف، كما تم أثناء أحداث البحرية، ومن قبل عندما طرد الملك فهد سفير أمريكا من الرياض، ومع ذلك يجب أن نعتمد على أنفسنا.
ونفى «القطان» وجود «أى لقاءات بين مسؤولين سعوديين وآخرين من نظام بشار الأسد قائلاً: لن نقبل باستمراره بعد أن فقد شرعيته، خاصة أن جيشه العقائدى لا يهمه سوى حماية النظام على عكس الجيش المصرى الذى يحمى الشعب».

وأوضح أن مصر والسعودية متفقتان على أن الحل السياسى هو الأمثل فى أزمة سوريا مع الحفاظ على مؤسسات الدولة دون دور لبشار الأسد مع تطبيق «جنيف 1»، موضحاً أن مصر والسعودية كانتا مختلفتين حول الوسائل منذ فترة، لكن الآن أصبحتا متفقتين على الأهداف والوسائل فى أزمة سوريا.

المصدر: المصري اليوم

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على « القطان»: السعودية ستظل تدعم القاهرة ومن لا يحب مصر «حاقد»

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
44934

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن:

أخبار مصر الأكثر قراءة

كل الوقت
30 يوم
7 أيام