آخر الأخباراخبار مصر › حب واختطاف وفدية.. كيف اختفت "فتاة المريوطية" في 10 مشاهد؟

صورة الخبر: كيف اختفت "فتاة المريوطية" في 10 مشاهد
كيف اختفت "فتاة المريوطية" في 10 مشاهد

48 ساعة مرت ثقيلة على أسرة فتاة قاصر، تصدرت صورتها مواقع التواصل الاجتماعي بعد اختفائها في ظروف غامضة حتى عادت إلى أحضان عائلتها اليوم الجمعة دون ان تتعرض لمكروه، لتختلف الروايات حول تغيبها ما بين منشور على صفحة الأب والعمة وتحريات المباحث.

المشهد الأول
الزمان:العاشرة والنصف صباح الثلاثاء
المكان: شارع اللبيني بحي الهرم غرب محافظة الجيزة

توجهت فتاة تدعى "ندى" تبلغ من العمر 16 سنة، إلى سوبر ماركت قريب من مسكنها لشراء بعض احتياجات المنزل.

بمرور الوقت، لاحظ أفراد أسرتها تأخرها لاسيما قرب المتجر من المنزل، فأسرعوا إلى مهاتفتها لكن دون جدوى مع العثور على جوالها بغرفتها.

المشهد الثاني
المكان: منزل بسيط في منطقة المريوطية

الزمان: ظهر اليوم نفسه

انطلق أفراد أسرة "ندى" بحثا عنها في الشارع المحيطة، وعمد آخرون إلى الاتصال بزميلاتها أملا في الإجابة على السؤال الأبرز "ندى راحت فين؟".
المشهد الثالث
الزمان: مساء يوم الثلاثين من شهر يونيو الماضي، باءت محاولات أسرة الطالبة بالصف الأول الثانوي بالفشل، ليتوجه الأب إلى قسم شرطة الهرم المتاخم لآخر عجائب الدنيا السبع "أهرامات الجيزة".

يطلب والد الفتاة مقابلة رئيس وحدة المباحث المقدم محمد الصغير الذي أنصت إلى حديثه بعناية قبل أن يطمئنه في النهاية "مش هنام إلا وبنتك في حضنك".

المشهد الرابع
الزمان: مساء اليوم ذاته

المكان: قسم شرطة الهرم

وجه العميد طارق حمزة رئيس قطاع الغرب فرقة ووحدة مباحث الهرم بفحص بلاغ تغيب الفتاة، وتكثيف التحريات للوقوف على ملابساتها سريعا.

اجتماع مغلق عقده رئيس المباحث بمعاونيه لمراجعة الخطوط العريضة لخطة لبحث التي تركزت على فحص علاقات مقدم البلاغ وخلافاته التي قد ترقى لإيذاء ابنته ومراجعة كاميرات المراقبة بالمنطقة محل سكنها للإمساك بطرف خيط يقودهم لحل اللغز.

المشهد الخامس
الزمان: الأول من شهر يوليو الجاري

المكان: منزل والد الفتاة المتغيبة

اتفق أفراد العائلة على تقسيم انفسهم مجموعات للبحث عن "ندى" جنبا إلى عمل رجال الشرطة، ونشر "بوست" على مواقع التواصل الاجتماعي خاصة الصفحات المعنية ببلاغات التغيب تحمل صورة "ندى" وأرقام هاتف والدها، ومناشدة الجميع "ارجوكم شيروا البوست ربنا يحمي ولادكم ويجعلكم سبب لرجوعها.. اللي عنده معلومه يتصل بالأرقام دي".

المشهد السادس
الزمان: الخميس الموافق الثاني من الشهر الجاري

لم تتبدل الأحوال، فشلت مساعي أسرة "ندى" في العثور عليها أو التوصل إلى مكان تواجدها رغم اضطرارهم للبحث عنها في كل شبر، في الوقت الذي يعكف رجال المباحث على مراجعة خط سيرها بتتبع كاميرات المراقبة وفحص سجل المكالمات الصادرة والواردة إليها.

بالانتقال إلى الشبكة المعلوماتية، تداول مستخدمو منصات السوشيال ميديا منشور تغيب "ندى" على نطاق واسع على محركات البحث.

بالعودة إلى منزل أسرتها، خيَّم الحزن على قلوب الحاضرين، ما بين راكع وساجد ورافعا لأكف الضراعة مناجيين الله عزَّ وجل طلبا للغوث لتكتب عمتها على صفحتها الشخصية بموقع "فيسبوك": "قلبي هايقف يا ندى من غيابك يابنتي".

المشهد السابع
الزمان: ظهر اليوم الجمعة

يزف الأب خبرا سارا للجميع، وكتب على صفحته "أنا حررت بنتي الحمد لله" تلته العمة "البنت كانت مخطوفة للفدية وحاليا في تحقيقات.. الأهم البنت بخير بفضل الله".

في غضون دقائق تبدلت الأجواء داخل الأسرة المكلومة، حلت الفرحة بديلا للحزن والخوف ومرارة تغيب فلذة كبدهم الأمر الذي انعكس على سعادة عارمة لمتابعي القضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

المشهد الثامن
الزمان: مساء اليوم ذاته

المكان: مديرية أمن الجيزة

جهود ضباط إدارة البحث الجنائي برئاسة اللواء محمود السبيلي والعميد عاصم أبو الخير ووحدة مباحث الهرم بقيادة المقدم محمد الصغير ومعاونيه الرائد إسلام السيد والنقيبين مصطفى لاشين ومحمد سعودي كشفت عن كواليس اختفاء الفتاة.

مفاجأة حملتها التحريات تنسيقا مع قطاع الأمن العام، وتبين أن "ندى" لم تتعرض للخطف -بخلاف رواية أسرتها- وأنها تركت المنزل بسبب خلافات أسرية.

المشهد التاسع
الزمان: مساء يوم الاثنين الموافق 29 يونيو الماضي

المكان: منطقة المريوطية

وقعت مشادة كلامية حادة بين الفتاة ذات الـ16 ربيعا وأبيها "أ.ت." بعد عمله بعلاقة عاطفية تجمعها بشاب، واعتدى عليها بالضرب مطالبا إياها بقطع علاقتها به دون نقاش.

صباح اليوم التالي، قررت الفتاة ترك المنزل، تاركة هاتفها الجوال، قبل أن تعود ظهر اليوم الجمعة مع انتشار صورتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبحث رجال الشرطة عنها.

المشهد العاشر
الزمان: مساء اليوم الجمعة

المكان: قسم شرطة الهرم

ينتظر رجال المباحث حضور الأب صحبة ابنته إلى ديوان القسم؛ لسماع أقوالها ومعرفة مكان تواجدها خلال اليومين الماضيين، في الوقت الذي تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأحاله اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، إلى النيابة العامة للتحقيق.

المصدر: masrawy

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على حب واختطاف وفدية.. كيف اختفت "فتاة المريوطية" في 10 مشاهد؟

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
53340

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن:

أخبار مصر الأكثر قراءة

كل الوقت
30 يوم
7 أيام