آخر الأخباراخبار مصر › في أول مواجهة بامتحانات الثانوية: الجهة السيادية (1) - شاومينج (0)

صورة الخبر: في أول مواجهة بامتحانات الثانوية: الجهة السيادية (1) - شاومينج (0)
في أول مواجهة بامتحانات الثانوية: الجهة السيادية (1) - شاومينج (0)

بعد إعلان رئاسة الوزراء، تولي "جهة سيادية" طباعة امتحانات الثانوية العامة، عقب وقائع التسريب التي اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي، جاء وقت المواجهة، اليوم السبت، بامتحان الديناميكا، الذي تم إعادته لطلاب شعبة الرياضيات، بعد أن تم تسريبه الأحد الماضي.
وقبل الامتحان بأيام، أعلنت صفحات الغش الالكتروني، عن أنها ستقوم بتسريب الامتحان، على النهج الذي كان يتم قبل تولي "الجهة السيادية" طباعة أسئلة الامتحانات، لدرجة وصلت إلى إشارة مسؤولي بعض الصفحات إلى أنه إذا تم طباعة الأسئلة داخل قصر الرئاسة، ستصل أيضًا إلى صفحات الغش الالكتروني.
وعادة ما يشار إلى القوات المسلحة وأجهزة المخابرات بأنها "جهات سيادية".
ولكن حين جاء الوقت، لم تتمكن تلك الصفحات من تنفيذ وعودها، إلا بتداول الامتحان بعد بدئه بـ10 دقائق - بعد قيام طالب تمكن من تصوير ورقة الأسئلة داخل اللجنة وإرسالها إلى مواقع التواصل الاجتماعي - ما أخرج الامتحان من دائرة التسريب إلى دائرة التداول وبالتالي وقايته من الإلغاء.
ولم تتطابق الإجابات التي تم تداولها عبر صفحات الغش الالكتروني، مع الإجابات الصحيحة بشكل كامل، حيث تضمنت بعض الإجابات أخطاء.
ولم تتمكن صفحة "شاو مينج بيغشش ثانوية عامة" من نشر الامتحان الامتحان إلا في الساعة العاشرة، أي بعد بدء الامتحان بساعة، نظرًا لحملة البلاغات الـ"Reports" التي تعرضت لها منذ أمس.
وقد شهدت امتحانات الثانوية العامة، هذا العام، حالة غير مسبوقة، من التسريب عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تم تسريب مادة التربية الدينية قبل الامتحان بساعة ونصف، ونموذج إجابة امتحان اللغة العربية بعد بدء الامتحان بدقائق، وتسريب أجزاء من امتحان اللغة الفرنسية قبل موعده بـ40 دقيقة، وأجزاء من امتحان الاقتصاد قبل موعده بساعتين، لتنتهي المهزلة بتسريب امتحان الديناميكا قبل موعده بسبع ساعات.
سلسلة التسريبات هذه كان بمثابة صدمة، أدت إلى استنفار كافة أجهزة الدولة، حيث قررت وزارة التربية والتعليم إلغاء امتحان الديناميكا بعد أن أداه الطلاب، وتأجيل امتحانات: الجيولوجيا والعلوم البيئية، التاريخ، والجبر والهندسة الفراغية، التي لم يمتحن فيها الطلاب بعد، وذلك بعد شك الوزارة في تسريبها من المطبعة السرية التي أشارت إليها أصابع الاتهام.
واتخذت رئاسة الوزراء قرارًا بطباعة الامتحانات التي تم إلغاؤها، في "جهة سيادية"، بعيدًا عن المطبعة السرية، التي تم تحويل بعض العاملين بها للتحقيق، حيث أبلغ الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم والتعليم الفني النائب العام فور التأكد من واقعة تسريب امتحان الديناميكا.
واعتذر الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال كلمته بحفل إفطار الأسرة المصرية، الذي أقامته مؤسسة الرئاسة في أحد فنادق القاهرة الأربعاء الماضي، للأسر المصرية، عما حدث من وقائع التسريب، وللطلاب عن قرار إلغاء الامتحانات، موضحًا أن قرار الإلغاء جاء للحفاظ على مبدأ تكافؤ الفرص والعدالة بين الطلاب، ومؤكدًا أن ما حدث من تسريب للامتحانات لن يتكرر مرة أخرى.
وحتى اليوم، حسمت نتيجة المواجهة الأولى بين الجهة السيادسة وصفحات الغش الالكتروني، بـ (1-0) لصالح الجهة السيادية، التي حافظت على سرية الامتحان حتى دخوله اللجان، ولا تزال الجولة مستمرة إلى يوم الاثنين المقبل، حيث لا تزال صفحات الغش الالكتروني، تعد بتسريب امتحانات: الجيولوجيا، التا

المصدر: مصراوي

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على في أول مواجهة بامتحانات الثانوية: الجهة السيادية (1) - شاومينج (0)

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
15654

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

تابع وشارك ثورة 25 يناير على صفحتك في فيسبوك وتويتر الآن:

أخبار مصر الأكثر قراءة

كل الوقت
30 يوم
7 أيام